إسرائيل تعتمد تكتيك تهدد الطيران المدنى العالمي

0

رأى القائد السابق للجيش الرابع في القوات والدفاع الجوي الروسي، الجنرال فاليري غوربينكو، اليوم الجمعة، أن استخدام الطائرات غير المسلحة، بما في ذلك الطائرات المدنية، للتغطية وعرقلة عمليات المضادات الجوية أصبح أسلوباً تكتيكياً للقوات الجوية الإسرائيلية.
وقال غوربينكو لوكالة “سبوتنيك”: “العسكريون الإسرائيليون يتبنون تكتيكات تغطية بطائرة غير مسلحة، بما في ذلك مدنية، هذا الأسلوب يجعل الهجمات على أهداف سورية آمنة بالنسبة لسلاح الجو الإسرائيلي، لأنه يحد بشدة من تصرفات الدفاع الجوي السوري، التي تخشى إسقاط طائرات الركاب عن طريق الخطأ، لكن الجانب الأخلاقي لمثل هذه الأعمال يظل مشكوك فيه”.

وفي رأيه، فإن الهجوم الذي شنه سلاح الجو الإسرائيلي، خلال الفترة التي كانت فيها طائرة مدنية في منطقة عمليات الطائرات العسكرية، لم يكن من قبيل الصدفة.
وأوضح، بأن رحلات الركاب في جميع أنحاء العالم تحلق على مستويات ارتفاع معروفة، وجميع الرادارات المدنية الإسرائيلية “ترى وتحدد بوضوح”.

وأضاف غوربينكو: “من المؤكد أن الإسرائيليين كانوا يعرفون جدول الرحلات الجوية المعتادة في هذه المنطقة وجدولها الزمني، وكان يمكنهم تأجيل وقت الضربات”.

ويؤكد الجنرال أنه في السابق لم تقم أي دولة في العالم بتغطية نشاطها بطائرات غير مسلحة. بالنسبة لسلاح الجو الروسي، في رأيه، هذا التكتيك “غير مقبول تماماً”.
وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، ذكرت وزارة الدفاع الروسية، أن طائرة ركاب من طراز ” إيرباص – 320 ” تقل 172 راكباً كادت أن تتعرض لنيران أنظمه الدفاع الجوي السورية، أثناء تصديها للغارات الإسرائيلية بالقرب من دمشق، مشيرة إلى أنه تم توجيه الطائرة إلى قاعدة حميميم الجوية الروسية