رصد سياسيوطني

شراكة جزائرية فرنسية من أجل عصرنة نشاطات القطاع العام وتنظيمه.

أعلنت السفارة الفرنسية في الجزائر عن إطلاق برنامج التعاون المؤسساتي بروفاس س+، بالتعاون مع وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، من أجل إنجاز مشاريع مهيكلة من أجل عصرنة نشاطات القطاع العام وتنظيمه.

وقالت السفارة على صفحتها الرسمية على الفيسبوك إن آخر أجل للتواصل معها من طرف المهتمين هو 23 فيفري 2020، مؤكدة أن هذه الخطوة تسبق الدعوة للبرنامج المقرر عقده في 9 مارس 2020، وتهدف إلى تسهيل البناء المشترك لمشاريع الشراكة بين المؤسسات العمومية الفرنسية والجزائرية في إطار برنامج بروفاس س+.

وبحسب بيان السفارة يسمح البرنامج من خلال التمويل المشترك، إلى تنفيذ مشاريع هيكلة لتحديث الأنشطة في القطاع العام، على جانبي البحر المتوسط، بحيث يوفر للمؤسسات العامة الجزائرية الخبرة، كما يجعل من الممكن تحديد الأولويات التي تنفذها مختلف الوزارات المعنية.

الوسوم
السفارة الفرنسية بالحزائر برناج بروفنس رصد برس
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق