رصد سياسيوطني

“عبد العـزيـــز بلـعــيــد” من “أدرار” : الخروج من الأزمة سيكون بالجمهوريـــــة الـجـديـــدة .

استهل رئيس ومرشح “جبهة المستقبل”  “عبد العزيز بلعيد” حملته الانتخابية من جنوب البلاد وتحديدا من ولاية “أدرار”، بتنظيم تجمع شعبي بدار الثقافة، شدد خلاله على ضرورة انخراط الشعب الجزائري في الانتخابات الرئاسية المقررة لـ12 ديسمبر المقبل، لكونها “الحل الوحيد والمظلة لمنع التدخل الأجنبي”.

كما أشار في هذا الصدد إلى أن هذه الاستحقاقات تعد خيار السواد الأعظم من الشعب الجزائري، بقوله أن “أغلبية الجزائريين يريدون الانتخابات”، ليضيف أنه وعلى الرغم من وجود معارضين لتنظيم هذا الموعد الانتخابي إلا أن  ‘’الشعب هو الوحيد من يقرر في إطار الدستور’’.

كما ربط بين الرئاسيات المقبلة ومسألة الخروج من الأزمة الاقتصادية والسياسية، متعهدا بالعمل على تجاوز الوضع الراهن من خلال “إرساء جمهورية  جديدة”، تعهد بالعمل على تجسيدها في حال ما انتخب رئيسا للبلاد. وتوقف بلعيد عند أهمية تكاتف كل مكونات الشعب من أجل إيجاد الحلول المناسبة  للمشاكل المطروحة، فـ«الجزائر لكل الجزائريين وبكل الجزائريين، ولا حل بدون  الجزائريين”، مثلما قال.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock