رصد سياسيوطني

عد إلى سباتك يا حمروش……… بقلم مصطفى بونيف.

كانت دهشتي كبيرة و أنا أتابع حديث “حمروش” إلى مريديه الذين اصطفوا أمام باب بيته طالبين منه الترشح، بينما وقف أمامهم خطيبا … معترفا بأنه يعرف وجوها منهم جاءته من ولايات بعيدة ..و هو سلوك عجيب.. فهل لا يملك” حمروش” صالونا في بيته يستقبل فيه ضيوفه؟!! أقول بعضا من الوافدين .. يمثلون هؤلاء المريدين، و يتكلم إليهم بكل ود و احترام مثلما فعل الابراهيمي و بلخادم …. .؟
الشيء الغريب الثاني الذي لاحظته هو أنه بادر كلامه ” السلبي” بقوله بمعاقبة الكبار، و العفو عن الذين سرقوا القليل بأن يعيدوا بعضه …. و بدا لي متعاطفا مع العصابة  متحديا العدالة، و حتى الجيش الذي يؤكد في كل مرة على معاقبة العصابة صغيرا و كبيرا …ناهيك عن العنجهية و الكبر الواضحين في طريقة كلامه ….. .
ثم راح يتكلم عن الحراك الموحد……. متجاهلا الصورة الحقيقية لحراك اليوم الذي يقف بعضه في صف الانتخابات، و بعضه الآخر ضدها….. و قد تحيز “حمروش” نحو الفئة الرافضة …… ضاربا الفئة الأخرى و التي جاءت تتوسله الترشح في الصفر…
ما رأيته اليوم كان صادما حقا، من رجل يفترض بأنه بلغ من العمر ما يجعله أكثر حكمة، و احتراما للناس.
لا أملك إلا أن أقول لسي حمروش ..” عد إلى سباتك يا حمروش “.

 

 

مصطفى بونيف.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock