دوليرياضة

اخلالات كثيرة تثبت فشل تنظيم بطولة العالم لألعاب القوى بإمارة “قطر” .

سُجلت جملة من الاخلالات في مونديال العالم لألعاب القوى في دورة 2019 والتي تستضيفها” قطر” وانطلقت فعالياتها الجمعة الماضية ومنها خاصة تأجيل سباق عشرين كيلومترًا مشي الذي كان مقررًا إقامته، أمس، ليقام في منتصف الليل.

وأعلنت اللجنة المنظمة للبطولة أن قرار التأجيل يأتي بسبب ارتفاع درجة الحرارة في العاصمة القطرية الدوحة، وكذلك ارتفاع نسبة الرطوبة.

ولاقت بطولة العالم لألعاب القوى الكثير من الانتقادات بسبب معاناة الرياضيين من الحرارة والرطوبة، وهي العوامل التي أثرت بشكل كبير وواضح على الأداء الرياضي للمشاركين والمشاركات.

وهاجم عدد من الاعلاميين والجماهير الرياضية حول العالم  الاتحاد العالمي لألعاب القوى بقوة، بعد الفشل في تنظيم بطولة ألعاب القوى في” الدوحة” وانسحاب العديد من الرياضيين والمنتخبات، بسبب رداءة التنظيم وسوء الأحوال الجوية وخلو الملاعب من الجماهير.

وشن الإعلام الإنجليزي حملة ضغط على رئيس الاتحاد” سيب كو” لإعلان فشل البطولة وايقافها و،إعادة تنظيمها في دولة أخرى بعد عام وإلغاء نتائج البطولة الحالية.

هذا و تعرف البطولة عزوفا كبيرا من المتفرجين،. والمدرجات شبه فارغة بعد يومين من انطلاق البطولة، حيث معروف ان امارة” قطر” بها حوالي 2 مليون نسمة، و تعيش حصارا كبيرا من طرف جيرانها منذ سنوات….

اضافة الى درجة الحرارة الكبيرة و الرطوبة المرتفعة، الشيئ الذي دفع إلى انسحاب العديد من اللاعبين، كما حذر خبراء في الطب الرياضي من خطر الحرارة و الرطوبة على اللاعبين.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock