دوليمحليات

محكمة تونسية ترفض طلب الإفراج عن شبان الجلفة.

رفضت محكمة تونسية اليوم طلب إفراج مؤقت عن الشبان الخمسة, المنحدرين من ولاية” الجلفة” والموقوفين في السجن، بعد إدانتهم بالسجن لمدة ستة أشهر بتهمة الاعتداء والضرب.

وقال” سفيان خليفة” شقيق احد الموقوفين  إن المحكمة رفضت طلب إفراج تقدم به محامي تونسي تم توكيله لمتابعة القضية، مشيرا إلى أن المحكمة حددت تاريخ 16، سبتمبر الجاري للبت في طعن واستئناف ضد الحكم السابق.

وكانت محكمة  الابتدائية بسوسة قد حكمت في 28 أوت الماضي حضوريا بسجن كل واحد من الشبان الخمسة لمدة 3 أشهر من أجل الاعتداء  بالعنف الشديد على موظف عمومي، وسجن كل واحد منهم زيادة على ذلك مدة شهرين  من أجل هضم جانب موظف عمومي، ومدة شهر واحد من أجل الاعتداء على الأخلاق الحميدة، بعد خلاف نشب بينهم وبين سائق سيارة أجرة.

و قال المحامي الجزائري المقيم والذي برافع أمام المحاكم  التونسية جمال خذيري والذي يتابع الملف “القضاء يجب أن يؤخذ  مجراه الطبيعي لأنه في الأخير هذا حكم قضائي  ووجب الطعن فيه بالطرق القانونية المتاحة، هناك في الجزائر  بعض الأطراف تطلق التصريحات جزافا بخصوص ترحيلهم وهو ما لا يخدم القضية “.

وحذر المحامي الجزائري  من وجود مبادرة متهورة لتنظيم رحلة من الجلفة إلى تونس الإثنين المقبل لحضور جلسة المحاكمة، مشيرا إلى أن ذلك لن يضيف شيئا للقضية، خاصة وأن القضاء التونسي بعيد عن محاولات التأثير عليه.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock