وطني

كيف استلم الحكم الدولي “الممرض” جمال حيمودي اكثر من 400 مليون سنتيم من المستشفى بأثر رجعي

لم يعمل كممرض بمستشفى غليزان لأكثر من 8 سنوات

 

بلفضيل لزرق غليزان. لا يزال خبر استلام الحكم الدولي جمال حيمودي لراتب شهري تم صبه بالحساب البريدي الجاري موقع من طرف مدير المؤسسة انذاك يصنع الحدث رغم انه لم يلبس المأزر الأبيض ولم يلمس مريض ليوم واحد خلال فترة زمنية قاربت 8 سنوات. الحادثة وقعت زمن الوالي قاضي عبد القادر الذي كان يعد بمثابة “رب غليزان” دون منازع وذا سطوة  وحسب معلوماتنا ان أوامر  صارمة صدرت من الوالي الي المراقب المالي  ثم مصلحة الأجور  بالمستشفى  تأمر بصب المستحقات المالية للحكم الدولي الثري  جمال حيمودي الذي فضل العيش بفرنسا  نهائيا  الغريب في الأمر أن حيمودي استنجد به انذاك لمساعدة الفريق الغليزاني على الصعود الي القسم الوطني الاول وهو ماتم فعلا. فهل ستفتح العدالة  هذا الملف الثقيل الذي سيكشف العجب العجاب  حينما تسلم الحكم الدولي جمال لهذا المبلغ الخيالي لموظف  عادي  غائب عن العمل لثماني سنوات وبها منحة العدوى. وفي ظل تحرك جهاز. العدالة فإن التحقيقات ستكشف المزيد من الخروقات بغليزان  ليس لها بداية او نهاية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock