وطني

الوزير بوشوارب وفضائح بنما

هل سيكون محل استدعاء بعد سنوات الفساد مع زمرته

الوزير السابق بوشوارب المعروف بفضائحه في وثائق ” بنما ” وصاحب قرارت مصانع نفخ العجلات فضائحه فاقت كل الحدود و هذه عينة من التحقيقات تكشف أن ملكية المصنع المتواجد على مستوى بلدية فرجيوة ( سوجيماك سابقا ) تعود ملكيته لزوجة الوزير السابق عبد السلام بوشوارب مقرها بفرحيوة بولاية ميلة تحت الإسم التجاري sarl TOR MB مسجلة بتاريخ 24/04/2010 تعنى بتجارة الجملة لمواد البناء و السيراميك الصحي و الزجاج المستوي كما انها تعمل على التوسع في نشاط آخر مدر للمال و المتمثل في إستخراج و تحضير الرمل و كذلك مواد الترسب في الوديان…!؟ شراكتا مع البرلماني و عضو المكتب الوطني للارندي

كما قام ايضا الوزير السابق بتنصيب شقيق البرلماني كرئيس مدير عام لمصنع ” جيكا ” فرع قسنطينة المختص في صناعت الاسمنت رغم انه مسبوق قضائيا

فضائح هاذا الوزير لا تتوقف هنا فقد كان يبيع رخص استغلال المحاجر جاهزة بمبلغ 2 مليار و سعر رخصة المرامل هو 4 مليار سنتيم طبعا بوساطة البرلماني الذي تملك في فترة بوالشوارب العديد من المحاجر و المصانع و العقارات الصناعية بدون حسيب ولا رقيب 👌

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock