وطني

حركة مواطنة تشكل تنسيقية جديدة

أعلنت حركة مواطنة تنشأ مجموعة جديدة تسمى”التنسيقية الوطنية من أجل التغيير”، بقيادة زبيدة عسول و سفيان جيلالي

في اول بيان لها تطالب الحكومة الجزائرية بقيادة بدوى إلى الاستقالة وطلبت من الجيش عدم التدخل في السياسة، كما دعت الرئيس الجزائري بوتفليقة إلى التنحي.

وأكد منشور التنسيقية الذي يضم كل رئيسة حزب الترقي زبيدة عسول و رئيس الحزب سفيان جلالي و البرلمانى السابق و منظم لحزب الافافاس مصطفى بوشاشي و رئيس حزب الافافاس السابق كريم طابو ، والإسلاميان المعروفان مراد دهينة وكمال قمازي.

على الحاجة الملحة “إلى تغيير جذري في النظام القائم بناء على أسس جديدة ومن طرف أشخاص جدد”.

في يلاحظ مؤخرا عودة نفس الوجوه للواجهة إستنكر الكثير من الشباب عبر وسائل التواصل الإجتماعي سياسة التى تعتمدها الأحزاب المجهرية في ركوب الحراك و وضع نفسها كبديل للسلطة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock