وطني

المجلس الشعبي البلدي لغليزان على فوهة بركان

منتخبوا حمس ينظمون للحراك الشعبي الرافض للعهدة 5

رغم المشاكل التنموية التي، تعيشها بلدية غليزان فيما يخص التآخر، في انجاز العديد من المشاريع التنموية لا سيما تلك  المتعلقة بالتهيئة   الحضرية للعديد من الاحياء، وذهبت وعود المنتخبين  الاخيرة ادراج الرياح تبقى الصراعات الداخلية بين  اعضاء، المجلس  البلدي، الذي تورط بعضه في، الفساد وفتحت تحقيقات امنية عاجلة فيما يخص عدة تجاوزات  ترى حركة حماس، بغليزان ان العهدة الخامسة ستكون خطرا على البلاد  الامر، الذي دفع بهم على غرار رئيس، حركة حمس للخروج للشارع تضامنا مع المواطنين فيما طالب العشرات من الفايسبوكين ضرورة تقديم استقالتهم من الاجهزة المنتخبة ان كان لديهم  فعلا حسن نية كما فعل منتخبوا  عديد الولايات حتى بالاحزاب، العتيدة والقوية على  غرار الافالان و الارندي  وفي، ذات السياق اشار، مصدر مسؤول لرصد برس ان حالة الاحتقان  داخل المجلس سيتم احتوائها وستكشف العديد من الاوراق التي ستفضح  بعض المنتخبين ببلدية لا تزال بعيدة كل البعد عن امال سكانها الذين ضاقوا ذرعا من  التلاعبات والتجاوزات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock