طب و علوم

البترول

ads

تتعدد إستخدامات البترول لدى الإنسان فهو يستخدمه في إنتاج الطاقة الكهربائية و لتحريك وسائل النقل ، كما أنه يعتبر مادة أولية لإستخراج بعض المنتوجات الكيمياوية مثل : المبيدات الحشرية ، و الأسمدة و النايلون ، و بعض أنواع الأقمشة ، و الجلود و الأدوية .
أجل البترول ينتج كل هذا و لهذا السبب هو مادة مطلوبة في السوق العالمي بكثرة ، لكن هل سألت نفسك يوما ما هو مصدره ؟ و ماذا لو إستهلكنا كل البترول الموجود على الكرة الأرضية ماذا سيحدث ؟

– مصدر البترول :

يعود أصل البترول إلى الكائنات الحية الدقيقة التي عاشت في البحار قبل آلاف السنين ، حيث كانت الكرة الأرضيّة مغمورة بالمياه حينها ( البعض يقول كلها و البعض الآخر يقول أغلب مناطقها ) كانت تعيش فيها كائنات متنوّعة ، و بعدما قل منسوب المياه على الكرة الأرضية و تكوّنت اليابسة بنسبة كبيرة ، بقيت هذه الكائنات الحية الدقيقة عالقة في بعض المناطق على كوكب الأرض ، و مع الوقت طُمرت في باطن الأرض و تحلّلت بفعل البكتيريا اللاهوائية ، لتكون موادا عضوية مختلطة بالطين ، و مع مرور الزمن و وجود الضغط و الحرارة تحوّلت هذه المواد العضوية إلى بترول و تحوّل الطين إلى صخور رسوبيّة .

علميا البترول تكون في باطن الأرض قبل آلاف السنين أي أنه إستغرق وقتا طويلا للتكون ، و توجد بعض النظريّات التي تفسّر تكوّن البترول على كوكب الأرض و تختصر بثلاث نظريّات رئيسية و هي النظريّة البيولوجية و النظريّة الكيميائية و النظريّة المعدنية .

– ماذا لو نفدت الخزانات الأرضية للبترول من هذا الكون ؟

مع الإستهلاك الدائم للبترول قد ينفد في أي لحظة ، و بما أنه مادة تنتجها الطبيعة فقط و تستغرق وقتا في ذلك ( بعض العلماء يرون أنه مادة قد لا تصنعها الطبيعة مجددا لأنه متكون من كائنات حية دقيقة قديمة جدا و غير موجودة في عصرنا ) نفاده يعني زواله من كوكب الأرض .
بالنسبة للدول المتطورة هذا الزوال لن تتأثر به كثيرا لأنها تملك البديل الطاقوي كما أنها إستطاعت إختراع و إكتشاف مواد أخرى تساعدهم في توفير ما ينتجه البترول ، الدول الوحيدة التي ستتأثر بعد زواله في إقتصادها خاصة هي الدول التي تركز عليه في سوق البيع و الإقتصاد لجلب الأموال لخزينتها و ليس لها بديل آخر في المبادلات التجارية في السوق العالمية .

اظهر المزيد

مريم

كاتبة صحفية محررة بموقع رصد برس ، مهتمة بمواضيع الثقافية و الإجتماعية و قضايا المرأة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock