محليات

تعتبر التجربة الأولى من نوعها في الجزائر

شراكة جزائرية إماراتية لزراعة اللؤلؤ قبالة شاطئ خرايف بسكيكدة

ads

باشرت شركة مختلطة جزائرية إمارتية أولى خطواتها من أجل الإستثمار في مجال تربية بلح البحر و المحار و زراعة اللؤلؤ حيث تنقل امس الخميس فريق من المختصين إلى ميناء وادي الزهور و ضواحيه لمعاينة المكان المخصص لذلك و المتواجد قبالة شاطئ خرايف في الحدود بين بلديتي وادي الزهور و خناق ميون أقصى غرب ولاية سكيكدة .
و حسب مصدر مسؤول على علاقة بالمشروع فإن الإمارتيون يسعون إلى نقل التجربة الإمارتية الناجحة لإستزاع اللؤلؤ بإعتبار أنها أول تجربة من هذا النوع في الجزائر حيث سيتم تنفيذ المشروع على مساحة بحرية تقدر ب6 هكتار ومحطة للمعالجة والفرز على مساحة 1500 متر مربع .

يضاف هذا المشروع إلى عديد من المشاريع التي تعتزم الوصاية تنفيذها بهذه المناطق لفك العزلة عنها و توفير مناصب شغل قارة لشبابها خاصة و أن هذه المناطق تعرف نزوحا كبيرا نحو المدن المجاورة بحثا عن حياة أفضل .

علي بن حسين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock