وطني

فريدة سلال تمنع من مغادرة التراب الوطنى عن طريق تونس

الجزائر تمنع سيدة الأعمال ”فريدة سلال“ من المغادرة برًّا عبر تونس

المصدر: جلال مناد – إرم نيوز

كشفت مصادر جزائرية، اليوم الأحد، عن توقيف شخصيات بارزة بمركز ”أم الطبول“ الحدودي بولاية الطارف، أثناء محاولتها مغادرة التراب الوطني صوب تونس ومن ثمة نحو مطارات أوروبية.

وجرى إبلاغ هذه الشخصيات بأنها ممنوعة من السفر، وأن عليها أن تعود أدراجها إلى العاصمة الجزائرية (700 كم)، تنفيذًا لقرار جهة سيادية عليا، لذلك تحفظت مديرية الأمن الوطني الولائي بمحافظة الطارف عن الإدلاء بأي تصريحات نفيًا ولا تأكيدًا.

وقالت مصادرنا، إن الأمر يخص قيادة أركان الجيش الوطني الشعبي، التي تمتثل لروح الدستور بوصف المؤسسة العسكرية ”هي الضامن لحماية الدستور والدفاع عن المصالح العليا للدولة والشعب“.

وذكرت المصادر، أن زوجة رئيس الوزراء ومدير حملة بوتفليقة الرئاسية سابقًا، عبد المالك سلال، كانت متوجهة فجرًا صوب الحدود التونسية، وقد جرى منعها من السفر لأسباب غير معروفة، لكن الأرجح أن الأمر يخص استثمارات سيدة الأعمال فريدة سلال.

وفي وقت سابق من اليوم، أطيح برجل الأعمال البارز علي حداد، قبل ”هروبه“ عبر مركز الحدود البرية في ولاية الطارف مع تونس، وتم اتخاذ إجراءات قانونية ضده، دون أن تتولى أي جهة رسمية تأكيد هذه المعطيات أو نفيها.

وعلم مراسل ”إرم نيوز“، أن مديرية الطيران المدني تلقت تعليمات من وزارة الدفاع الوطني، تأمرها بمنع السماح بإقلاع الطائرات الخاصة والمملوكة لرجال أعمال من مطارات الجزائر، ضمن سلسلة من الإجراءات المتخذة من قبل المؤسسة العسكرية، بعد تعهدها بحماية أموال وممتلكات الشعب الجزائري، وفق ما يخوله الدستور

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock