عدم الانسجام الحكومي , هل يسرع في تغيير الحكومة ?!!

0

عرفت    جلسة    المجلس  الشعبي   الوطني  , الاربعاء  الماضي  سجالا   حادا   على  هامش   عرض  وزير   العدل  ” الطيب   لوح   ” ,حول  جهاز   الوقاية   و  محاربة  الفساد  .

حيث   كانت   تدخلات   نواب  الارندي  حادة   و منتقدة   لواقع   تفشي   الفساد   في  البلاد   .

وزير  العدل   في  رده    ذهب  بعيدا  و  صرح   انه   عازم   على  محاربة  شراء   الدمم  , و  شراء  الاصوات   في  الانتخابات  . 

واضاف  الطيب  لوح    انه   ينفذ   تعليمات  رئيس   الجمهورية , لمحاربة   ظاهرة  شراء  الدمم و كما  حدث  في  انتخابات   مجلس  الامة  الاخيرة   , لان  ظاهرة  شراء  الاصوات    تقتل   الديمقراطية  .

لا  احد   يمكنه  ان  يوقف   عزمنا  على  محاربة  الفساد ,  بالتعليقات   او  بالانتقاد  و لن  يستطيع   اي  احد  ان  يخيفنا , او  يوقفنا    يؤكد  وزير العدل  في  اشارة   الى  احمد  اويحيى   .

وزير   العدل   كان  واثقا جدا  و  قال  ان خدمة   الوطن   و  الشعب  , و تعاهدنا   مع  رئيس  الجمهورية  تزيدنا   قوة  في  مسعانا  , في   طريق  محاربة  الفساد  رغم  الانتقادات  .

و يظهر  جليا  ان رسالة وزير  العدل  موجهة ” لاحمد   اويحيى ” ,  الذي   انتقد  مؤخرا   خلال  دورة   لمجلسه  الوطني  بالارندي  , و الذي  ندد  خلالها   بالغش  الذي  صاحب  عملية  انتخاب  مجلس  الامة  الاخيرة , و التي   خسر  على  اثرها  الارندي  العديد  من  المقاعد  .

و في   تعليقه   على  ماجاء   في  تصريح   وزير  العدل   , ذهب  ” شهاب  صديق ” الناطق  الرسمي   للارندي ,  الى القول   ان  الارندي  يدعم  وزير  العدل   في  مساعي  العدالة   لمحاربة  الفساد و الذي  كان   الارندي  احدى  ضحايا  الفساد  , حسب  شهاب   صديق  الذي  اضاف  انه  لا  ينبغي  ان  يكون  مسعى  الوزير   في  محاربة   شراء  الاصوات و مكافحة الفساد ,  هو  الشجرة التي  تخفي  الغابة   لان   محاربة  الفساد    يجب  ان  تكون  في  كل  المجالات  و الذي   اصبح  ينخر  الاقتصاد   و يهدد  الوحدة  الاجتماعية  .

و حسب   صديق  شهاب  فان  هذا  الجدال   هو جدال  ماكان  له  ان  يكون  , و ان  الاهم    عند  الارندي  الان  هو  توحيد  الصفوف  و تقويتها ,  و التركيز   على   هدفنا  الاساسي   , المتمثل   في  دعوة  الجزائريين   للمشاركة  و الانتخاب  على  مرشحنا   رئيس  الجمهورية   عبد  العزيز   بوتفليقة  .

تصريح   شهاب  صديق   يصب   في  تلطيف   الاجواء  , مع  وزير   العدل   احد  اقوى   رجال   الافالان و  النظام   حاليا  , و يدرك   شهاب   صديق  ان  اي  خطاء   اخر ,  قد  يعجل   في  مغادرة  الوزير   الاول  ” احمد  اويحيى ”  عن  قصر  الحكومة  .