عبد الرحمان دحمان مديرا لحملة ” غديري ” بفرنسا .

0

تداول  خبر   تكليف   السيد   ” عبد   الرحمن   دحمان   “  بادارة   حملة  المترشح   ”  علي    غديري  ”  بفرنسا   .

حيث   صرح   عبد الرحمن  دحمان   ان  علي   غديري   كلفه  رسميا  بتشكيل   لجان   الدعم   لبرنامج   المترشح   غديري   في  كل  انحاء  فرنسا  , و ذلك  من اجل  القطيعة  مع النظام الحالي  و  التغيير  .

و معروف  عن  السيد  دحمان  قوة  تغلغله  و نفوذه   بين   افراد  الجالية   الجزائرية   في   فرنسا  , و شغل   منصب  امين  وطني   عن الجالية   في  حزب  اتحاد   الحركة  الشعبية  ” UMP  “ , و  مستشار   للرئيس  الفرنسي   السابق  نيكولا   ساركوزي خاص  بالاندماج من سنة 2007 الى سنة 2011  و مديرا   لحملته   الانتخابية  وقتها   وسط   الجالية  .

عرفت   سنة   2011  احداثا   مؤسفة   في  فرنسا   و تمييز  كبير  ضد   المسلمين  , مما  دفع   بالسيد  ” عبد  الله  زكري  ”  ( عضو  المجلس  الفرنسي   للدين   الاسلامي ),   الى  تمزيق   بطاقة  انخراطه   في  حزب   UMP  , امام   الحضور  خلال  مؤتمر  انعقد   في  مجسد  باريس   يوم  10  مارس  2011  من اجل   كرامة   المسلمين   في  فرنسا  .

في  نفس   المؤتمر   كان  عبد  الرحمن  دحمان  رئيس  مجلس  المسلمين  الديمقراطيين  بفرنسا  , قد ” هاجم  جين  فرانسوا كوبي ”  , الامين   العام  لحزب  UMP  , بسبب  حملة  الحزب  العنصرية  ضد  المسلمين  كما  دعى  افراد  الجالية   الى  عدم  تجديد   انخراطهم   في  حزب   ساركوزي  .

بعدها   بيوم  واحد  قام  ساركوزي   باقالة  عبد  الرحمن  دحمان  و التي   صرح  دحمان  بعدها  بقوله  انه  تحصل  على  حريته  و  سيواصل  الدفاع  على  كرامة  المسلمين  بفرنسا  , كان  ذلك  يوم  11  مارس  2011 .

و يعتبر   دحمان  من   انشط  افراد  الجالية   في  فرنسا  , و قد  صرح  عدة مرات  عن  علاقاته   بشخصيات   نافذة  بالجزائر   كما  انه  قام  بتنشيط  حملة  بوتفليقة   بفرنسا  سنة  1999 .

يراس   دحمان  اليوم  تنسيقية   الجزائريين   بفرنسا  , و قد  اعلن  قطيعته  مع  نظام  الرئيس  بوتفليقة  منذ  مدة   كما  كانت  له  تصريحات  منذ  اشهر   حول  التحضير   لترشيح   شخصية   قوية   لقيادة   البلاد  .