رصد سياسي

صحافيو الإذاعات الوطنية ينددون !

اتصل العديد من الصحافيين ,  العاملين في الإذاعات الوطنية , بمدير الإذاعة الوطنية “شعبان لوناكل” , من أجل التعبير له عن الضغط الذي يعانون منه في قاعات التحرير , و ذلك جراء الصمت الذي تشهده محطاتهم الإذاعية , الغائبة عن نقل مظاهرات الجمعة.  

وقال المستاؤون، في رسالتهم، أن الإذاعة ملك لجميع الجزائريين وأن من واجبهم إعلام الجمهور بما يجري. كما أضافوا ” نحن في خدمة الشعب ولسنا في خدمة الصحفيين التابعين للدولة”.

تجدر الإشارة إلى أن الصحفية “مريم عبدو” قدمت، أمس، استقالتها من منصب رئيس تحرير في الإذاعة الوطنية , من أجل الإحتجاج ضد التعتيم الإعلامي,  الذي يمارس من طرف الإذاعة على الاحتجاجات التي عرفتها مختلف مناطق الوطن، يوم الجمعة 22 فيفري، ضد العهدة الخامسة للرئيس المترشح عبد العزيز بوتفليقة , و نشرت  مريم  عبدو   على  صفحتها   بوسائط   التواصل  الاجتماعي,   انه  ايضا  تم  اعلامها  بوقف  حصتها  الاذاعية ” التاريخ   يتحرك”  .  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.