رياضيا ..لماذا نحتاج الى العزل من فيروس كورونا ، وهذه التدابير المكلفة؟

0

إن علماء الرياضيات يقومون بتصميم برامج محاكات لكيفية انتشار المرض تقارب الواقع ومن المعروف أن أقصى حد للعدوى هو ان يصاب %80 من مجموع السكان.

لكن لماذا ليس %100؟ السبب هو أن انتشار العدوى يحتاج الى وقت مهما كانت سرعة الانتشار وخلال هذه المدة يتعافى مجموعة من الناس وتتكون لديهم مناعة ضد المرض. هؤلاء هم من يعطون المناعة الصلبة للمجتمع ويشكلون عازل ما بين المصابون والاصحاء وبالتالي يخفضون من سرعة العدوى ويعيقون انتشار المرض.

مثل الغابة التي يشب فيها حريق فأنه من المستحيل أن يحرقها كلها مهما كانت شدة النار والسبب هو ان مع مرور الوقت تشكل الأماكن المحروقة عازل بين النار والأماكن السليمة.

أذا نفهم مما سبق أن الهدف من العزل والاخذ بالتدابير اللازمة هو ليس الحماية الكلية من انتشار العدوى ولكن للتحكم في سرعة الانتشار فقط. إن تأخير انتشار الفيروس يمكن أن يعني الفرق بين تقديم الرعاية لجميع المرضى الذين يحتاجون إليها وإرهاق أنظمة الرعاية الصحية المحلية أو الوطنية وبالتالي الزيادة في عدد الوفيات.

لذلك فإن هذه التدابير قد يطول تطبيقها الى حين إجاد اللقاح أو الى أن يصاب حوالي %80 من المجتمع ونصل الى المناعة الصلبة الكاملة.

بالنسبة الى إيجاد اللقاح سوف يأخذ وقت وأقل مدة ممكنة أذا توصلنا الى إجاد المصل المناسب خلال الأسابيع القادمة، وهو المتوقع، فإن توفر اللقاح سوف يأخذ في أقل الأحوال من 8 أشهر الى سنة. أما بالنسبة الى وصول الى المناعة الصلبة الكاملة فيتوقف على سرعة انتشار العدوى. الانتشار السريع يعني الوصول بسرعة الى المناعة الصلبة الكاملة لكن بعدد كبير من الأموات.

فالهدف هو أن نتحكم في سرعة انتشار العدوى بحيث لا تكون أسرع من إمكانات المنظومة الطبية وليست بطيئة جدا بحيث تطول مدة تطبيق التدابير مما يتسبب في تعطيل مصالح الناس وتكبد خسائر فادحة من غير ضرورة لذلك

. لكن تحديد سرعة الانتشار يتوقف على عوامل كثيرة منها عدد كبار السن والمرضى في المجتمع وجودة المنظومة الصحية، مثل الطاقة الاستيعابية للمستشفيات وعدد معدات وحدة العناية المركزة والأهم من ذلك هو الطاقم الطبي المدرب.

Leave A Reply

Your email address will not be published.