دوليرصد عسكرى

رئيس الوزراء الباكستاني “عمران خان” يحذر من خطر التطهير العرقي في “كشمير” ويتوعد” نيودلهي” بالقتال حتى النهاية. 

“عمران خان” يحذر من خطر التطهير العرقي في كشمير ويتوعد نيودلهي بالقتال حتى النهاية.
حذر رئيس وزراء باكستان من احتمال تعرض المسلمين في كشمير لعملية “تطهير عرقي”، مشيرا إلى إجراءات التضييق التي اتخذتها نيودلهي في الإقليم مؤخرا.
إقرأ المزيد

وكتب خان على حسابه في “تويتر”: من إجراءات الهند “فرض حظر التجوال لمدة 12 يوما في كشمير التي تحتلها الهند، ونشر المزيد من القوات الإضافية في منطقة بها تواجد عسكري كبير بالفعل، وإرسال مثيري الشغب إلى الوادي المحتل، وقطع الاتصالات بالكامل”.

وأشار إلى ما وصفه بسابقة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في التطهير العرقي للمسلمين في ولاية غوجارت، متسائلا: “هل سيراقب العالم بصمت إبادة جماعية للمسلمين في كشمير المحتلة؟”.

ووجه خان تحذيرا للمجتمع الدولي بأنه إذا سمح بمثل هذا الأمر، ستكون له تداعيات وردود فعل حادة في العالم الإسلامي تدفع إلى التطرف والعنف.

وكان رئيس الوزراء الباكستاني زار أمس الشطر الخاضع لبلاده من كشمير، ومن هناك قال إن “الجيش الباكستاني لديه معلومات بأن الهند تخطط لشيء ما في كشمير الباكستانية، وهم جاهزون وسيقومون برد قوي”، متوعدا في حال ارتكبت الهند أي انتهاك بـ”القتال حتى النهاية”.

الوسوم
اسلام اباد الهند باكستان عمران خان نيو دلهي
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق