منوعات

حركة جديدة فى المغرب باسم “ماسكتاش” ضد التحرش تستعمل الصفارة

حركة “ماسكتش” لمناهضة العنف ضد النساء في المغرب، تطلق مبادرة جديدة تدعو المغربيات إلى استعمال الصفارات لفضح المتحرشين بهن في الشارع العام والفضاءات العامة، ابتداء من العاشر من نوفمبر الجاري.

وقد قالت الحركة في الدعوة التي نشرتها عبر صفحتها على “فيسبوك”: “يكفي توزيع الصفارات على النساء وتشجيعهن على التصفير لإدانة المتحرشين في الفضاءات العمومية..فلقد حان الوقت لكي نعبأ جميعا من أجل وضع حد لمضايقة النساء في الشارع المغربي..”
وأرفقت الحركة، وهي ائتلاف يضم نساء ورجال بهدف فضح العنف ومنهج الاغتصاب الذي يُمارس على المرأة المغربية، مرفقا بوسم “#Ila_dsser_seffri”..إلى ذلك، شرع عدد من المدافعات عن حقوق النساء في توزيع الصفارات على نساء في مختلف الأحياء في الدار البيضاء والرباط وفاس..


ذلك بينما تحاول هذه الحركة الدفع بتطبيق عدد من المقتضيات الجديدة التي تضمنها القانون الجنائي، ومن بينها الفصل 503-1-1 ويقول مضمونه: “يعتبر مرتكبا لجريمة التحرش الجنسي ويعاقب بالحبس من شهر واحد إلى ستة أشهر وغرامة مالية من ألفين إلى 10 آلاف درهم أو بإحدى العقوبتين لكل من أمعن في مضايقة الغير في عدد من الحالات”..
وأولى هذه الحالات أن تكون الجريمة في الفضاءات العمومية وبأفعال أو أقوال أو إشارات ذات طبيعة جنسية أو لأغراض جنسية، أما الحالة الثانية فتتحدث عن استعمال رسائل مكتوبة أو هاتفية أو إلكترونية أو تسجيلات أو صور ذات طبيعة جنسية أو لأغراض جنسية..
فيما ينص الفصل نفسه على مضاعفة العقوبة إذا كان مرتكب فعل التحرش الجنسي زميلا في العمل أو من الأشخاص المكلفين بحفظ النظام والأمن في الفضاءات العمومية أو غيرها..كما ترتفع العقوبة أكثر في حالات التحرش من طرف أحد الأصول أو المحارم أو من له ولاية أو سلطة على الضحية أو كانت الأخيرة قاصراً..

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock