تعرف على موقف المترشح ” علي غديري ” من رئاسيات 1999.

0

في   رده   على   سؤال   بخصوص  قرار   دخوله   معترك   الانتخابات   الرئاسية  , قال  علي  غديري   انه  قد  حان   وقت  التغيير   و  القطيعة مع  النظام   الحالي  , و اكمال  مسار   تشييد   البلاد  , و  عن   ترشيح   الرئيس   بوتفليقة   سنة  1999 , بعد   اعلان   الرئيس   السابق   اليامين  زروال   انسحابه   من  الحكم  و تنظيم  رئاسيات   مسبقة , اشار   غديري  انه  كان   غير  مقتنع  بالفكرة  اساسا   , لانه  كانت  عندي  قناعة   ثابثة   ان   بوتفليقة  كان  يمكنه   ان  يكون  رئيسا  للجزائر    سنة 1979  , كما  كان  يمكن   ان  يكون  ايضا  مسؤول   الامانة   الدائمة  في  الافالان   انذاك  , محمد  الصالح   يحياوي   رحمه  الله   رئيسا   للجزائر   بعد   وفاة  بومدين   رحمه  الله  .

و اضاف   غديري   انه  ما  كان  ليكون   حلا  سنة  1979   لا  يصلح   ليكون   حلا   سنة 1999 , لان   الجزائر   شهدت   تحولات   عميقة   و اكمل   غديري  كلمته  انه   بقي   متحفظا  و قرر  عدم   التصويت   لبوتفليقة   سنة  1999, في   معارضة    منه   لرؤية و تصور   كبار    ضباط   الجيش   انذاك   .

و  دخلت   رئاسيات  1999  التاريخ   , بعد   انسحاب   كل   المنافسين  لبوتفليقة   عشية  الانتخابات   احتجاجا  على  ما  اسموه   تحيز  الادارة  انذاك   للمترشح   عبد  العزيز   بوتفليقة  .