الإئتلاف الرئاسي يتناسي العهدة الخامسة و يدعوا الى التمديد و تعديل دستورى

0

بحسب مصادر إعلامية سيكون من أهم نتائج الندوة الوطنية الجامعة التي من المقرر ان تعقد قبل 15 جانفي 2018 هي إستحداث منصب نائب الرئيس الجمهورية وكذا منح المزيد من الصلاحيات للمعارضة ومن أهم ما سيتقرر أيضا هو إستحداث هيئة لتنظيم ومراقبة الإنتخابات كما يتوقع أن تقرر تأجيل الرئاسيات لمدة سنة واحدة.

واوضحت نفس المصادر أن الندوة وطنية الجامعة و الشاملة ستعقد قبل تاريخ 15 جانفي ، وذلك بحضور مختلف الفاعلين السياسيين والإقتصاديين والإجتماعيين بالبلاد ،وستكون دون إقصاء أو تهميش لأي طرف من الأطراف ،

وحسب ذات المصادر المطلعة فإن الهدف من ” الندوة الوطنية الجامعة والشاملة” والتي سبق وأن دعى لها عمار غول رئيس تجمع أمل الجزائر ” تاج ” هي من أجل تحقيق الإجماع الوطني ولرفع التحديات التي تواجه البلاد على المستوى الداخلي و الخارجي، حيث يكون جدول أعمال الندوة الوطنية الجامعة تتطرق لفكرة تعديل الدستور وبناء الجزائر على قواعد صلبة وتقوية المؤسسات .

و يشار انه و حسب مصادر و تسريبات إعلامي. إن القرار قد أتخذ أمسية الثلاثاء بعد الإجتماع الذي عقد بقصر الحكومة الدكتور سعدان ـ وليس بإقامة زرالدة كما أشيع ـ وبحضور رؤساء أحزاب التحالف الرئاسي الأربعة ” أحمد أويحي ، معاذ بوشارب ، عمار غول ، عمارة بن يونس وبحضور وزير العدل الطيب لوح ووزير الداخلية نوالدين بدوي والمستشار الخاص للرئيس الطيب بلعيز.

و خفت مؤخرا الكلام عن العهدة الخامسة بالرغم من تكذيب ناطق الرسمي لحزب التجمع الديمقراطي “صديق شهاب “

Leave A Reply

Your email address will not be published.