الملكة تينهينان

0

الملكة تينهينان و هي ملكة أمازيغية و تعتبر الملكة الأم لقبائل الطوارق ، حكمتهم في القرن الخامس الميلادي ، لازال الغموض يحيط حول حقيقة هذه الملكة كما أن كثيرا من التفاصيل حولها لازالت غير واضحة ، هذه المرأة هي أسطورة إشتهرت بالجمال و الحكمة و الدهاء و هذا ما جعلها تصل إلى الحكم بسهولة فقد كانت تتمتع بقدرات خارقة بفضل دماغها الذكي و إمكانيات جبارة ساعدتها في الدفاع عن شعبها و أرضها ضد الغزاة ، و قيل أن الصفات النبيلة في قبيلة الطوارق تنتقل عبر النساء و ليس عبر الرجال مثل بقية الشعوب و أن الملكة تينهينان نقلت لنساء شعب الطوارق الصفات النبيلة .

قبر الملكة تينهينان :

تم العثور على قبر الملكة تينهينان قرب بلدية أبلسة بولاية تمنراست في عام 1925م عن طريق بعثة حفريات فرنسية أمريكية ( أي في فترة الإستعمار الفرنسي ) ، و تم نقله بعدها إلى متحف باردو بالعاصمة الجزائر ، و قد أنشئ ضريح للملكة تينهينان في ضواحي بلدية أبلسة أطلق عليه إسم اباليسيا و قام النحاتون بنحت 13 معلم جنائزي حول الضريح الذي ينقسم إلى 11 غرفة ( سبب إنجاز هذا الضريح ليس موضحا و لا توجد مصادر موثوقة تروي عن هذا الموضوع ) ، و لقد عثر بجانب الهيكل الخاص بتينهينان مجموعة نادرة من التحف الثمينة و المجوهرات و جميعها موجودة داخل متحف بولاية كاليفورنيا  بالولايات المتحدة الأمريكية ، للإشارة فإن السلطات المحلية تقيم سنويا مهرجانا دوليا بإسمها للتعريف بالطاقات السياحية و التاريخية لأبناء الأهڤار .