دولي

الصين تكشف معاهدات فرنسا حول الجزية المضروبة على الدول الافريقية

 

بعد فضح مسؤولين ايطاليين لجرائم فرنسا لملف الهجرة
الصين تطالبها بانهاء “معاهدات الجزية” المضروبة على مستعمراتها القديمة

الصين تطلب من فرنسا انهاء العمل بميثاق الاستعمار على افريقيا .
و امهلتها خمس سنوات لحل الملف نهائيا .

————
الميثاق الاستعماري او ما يعرف بالنظام الخاص , هو نظام للتبادلات المفروض من طرف دول اوروبية على مستعمراتها في القرن السابع عشر , و يشير الميثاق ان المستعمرات لا يمكنها استيراد منتوجات الا من الدول المستعمرة لها و كذلك لا يمكنها التصدير الا للدول نفسها .
—-

فقط القليل يعرف بوجود اتفاقيات سرية ممضاة بين المستعمرات الفرنسية القديمة و فرنسا , هذه الاتفاقيات تخص مجالات متعددة , منها العسكري و السياسي و الثقافي و خاصة الاقتصادي .

الدول الافريقية تودع ادخاراتها المالية في البنك الفرنسي , حيث تمسك فرنسا بمدخرات 14 دولة افريقية , في بنوكها منذ 1961 و هي البينين , بوركينافاسو , غينيا بيساو , ساحل العاج , مالي , النيجر , السينغال , الطوغو , الكامرون , جمهورية افريقيا الوسطى , التشاد , الكونغو برازافيل , غينيا الاستوائية و الغابون .

الصين تملك 40 % من انتاج البترول الخام في الكونغو , يجب عليها المرور على البنك المركزي الفرنسي قبل حصولها على اموالها من الارباح في الكونغو , الشيء الذي ياخذ وقتا و ينقص من قيمة العملة الصينية .

و اعربت الصين عن عدم رضاها على هذه الوضعية و تعمل على تغيير علاقة فرنسا بافريقيا .

و حسب مصادرنا فان مساعي كبيرة تبذلها الحكومة الصينية , مع نظيرتها الفرنسية لالغاء العمل بميثاق الاستعمار التي تطبقه فرنسا على مستعمراتها السابقة .

و في هذا السياق منحت الصين مهلة 5 سنوات لفرنسا لالغاء العمل بالميثاق الاستعماري , او تسليط عقوبات اقتصادية على فرنسا .

من جهة اخرى ترفض فرنسا الغاء العمل بالميثاق الاستعماري و لا تفكر في انهائه في المستقبل .

رضا بوذراع الحسيني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.