دولي

اتفاقية بين تسعة دول عربية مع الكيان المحتل بعدم الإعتداء

قال رئيس وزراء قطر الأسبق، حمد بن جاسم آل ثاني، إنه سيتم توقيع اتفاقية عدم اعتداء بين دول عربية والكيان الصهيوني، كخطوة تالية للإعلان الأمريكي عن “صفقة القرن” المزعومة.

وقال بن جاسم، في سلسلة تغريدات مساء أمس الأحد، عبر صفحته على “تويتر”، إنه سبق له أن نشر بتاريخ 14 ديسمبر من العام الماضي تغريده تحدث فيها عن “صفقة القرن”، وتوقع أنها ستعلن بداية هذا العام، وبالفعل أعلن عنها ترامب في نهاية جانفي الماضي، مؤكدا أنه “الآن سيتبعها اتفاقية عدم اعتداء بين الكيان الصهيوني ودول مجلس التعاون الخليجي بالإضافة إلى مصر والأردن وربما المغرب”.

وتابع: “اليوم، وقد أعلنت صفقة القرن، فلا بد أولا أن أكرر، كما قلت دائما، إنني لست ضد السلام العادل، ومن ثم لست ضد توقيع عدم اعتداء بعد الوصول إلى نتائج واضحة في عملية السلام”.

واستطرد: “غير أنني تابعت ما واجهته الصفقة في الجامعة العربية من رفض، رغم أن هناك دولا عربية وعدت الجانب الأمريكي بأنها ستتخذ موقفا إيجابيا من الصفقة، لكنها لم تفعل، وبررت ذلك بالقول إنها لم تستطع بسبب الإعلام”

الوسوم
إتفاقية عدم الإعتداء رصد برس صفقة القرن
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق