أبو إسلام منير يستنطق حراك 22 فيفيري

0

كتب المدون القسنطيني أبو إسلام منير عبر صفحته في الفيسبوك ما يلي :

1- من حق الشعب بل من واجبه أن يغضب ويتذمر ويحتج ويرفض.
2- حتى لو جاء الاحتجاج والرفض متأخرا فلا حرج..لأن الوعي بالأزمة والشعور بالانسداد والخطر لا يولد في يوم وليلة وإنما هو نتاج تراكم خبرات ونكسات و انجازات صغيرة متفرقة غير مخطط لها.
3- دور النخب الواعية الفاعلة مهم قل عددها أن تؤطر غضب الشعب و توجهه وتحميه من الاختراق والتوظيف.
4- لا علاقة لمفهوم النخب الواعية في السياسة بالشهادات الأكاديمية ولا التحصيل العلمي وإنما مبناها على الفعالية والتأثير والحنكة والذكاء والخبرات.
5- لا يحق لأي متقاعد متخاذل أن يرفع صوته للتنديد بهمجية الشعب وعنف الشباب لأن دوره أساسا كان تكوين هؤلاء وإعدادهم قبل الحدث لا التفلسف والتفيهق عليهم بعده.
6- ما يحدث هذه الايام فرصة تاريخية لإعادة التفكير والتشخيص والتقييم والانطلاق في مسارات ومشروع يؤهلنا لأن نكون حاضرين في مستقبل الأيام وألا تفلت من بين أيدينا اللحظات الفارقة وألا تسرق تضحيات الشباب او تخترق ونحن نتفرج في عجز وذهول وحيرة وتردد وارتعاش.
7- ما زال في الوقت متسع..قبل أن يحدث ما لا يتوقعه أحد ويجد الصادقون أنفسهم على هامش حركة التاريخ و تنبذهم الجماهير وتتجاوزهم الى من لديه مشروع وخطة ورؤية.
#الطريق_من_هنا